شاهدوا بالفيديو : مجموعة الهاكر انونيموس تنشر بيانا لدعم غزة وتعلن الحرب علي اسرائيل

في تحذير شديد اللهجه لاسرائيل وحكومتها قامت ( انومينس ) اكبر مجموعه للهاكر بالعالم بنشر بيان حمل رسالة دعم قوية الي الفلسطينيين في قطاع غزة , يجدر الاشارة الي ان توقيع الانيمونيس كان ينتهي بقولهم – توقعونا في اي لحظة – اما الان فقد تم تغييره كرسالة لاسرائيل تقول فيها ! فات الاوان لكي تتوقعونا واذا اكتمل هذا الهجوم سيتكبد الكيان الصهيوني خسائر مادية ومعلوماتية فادحة

جاء بيان أنونيموس كالتالي :  “وقفت مجموعة أنونيموس مع بقية العالم لفترة طويلة جداً و شاهدوا اليأس من المعاملات الوحشية و الهمجية و الخسيسة من قبل قوات الدفاع الإسرائيلية ” للشعب الفلسطينى فيما يسمى “الأراضي المحتلة” وشعر عدد كبير من جميع أنحاء العالم بالعجز في مواجهة الشر العنيد، وكان هجوم اليوم علي غزة جائر ولا يطاق.  ولكن عندما هددت الحكومة الإسرائيلية علناً بقطع كافة الإتصالات والإنترنت وغيرها من و إلى غزة وقعوا في أكبر خطأ و تخطوا جميع الخطوط الحمراء وكما هو حال الديكتاتور السابق مبارك قد تعلم بطريقة صعبة بعد فوات الأوان فيبدوا أنكم كذلك فنحن الأنينيموس ولا أحد يستطيع وقف شبكة الإنترنت و نصمت!”.

وتابع بيان أنونيموس : ” تحذير إلي جيش الدفاع الإسرائيلي وحكومة إسرائيل نصدر لكم مرة واحدة فقط، لا تقوموا بإيقاف شبكة الإنترنت في “الأراضي المحتلة” و توقفوا عن إرهاب الأبرياء من فلسطين و إلا سوف سيصب عليكم عضب أنينيموس و لن تستطيعوا إيقافنا مثل جميع الحكومات الأخرى التي واجهت غضبنا من قبل وليكن في علمكم لن نبقي أحد سالماً. لشعب غزة في “الأراضي المحتلة”، نحن نقف معكم في هذه المعركة، سنبذل كل ما في وسعنا لعرقلة قوى الشر من جيش الدفاع الإسرائيلي المحتشدة ضدكم، سوف نستخدم كل مواردنا للتأكد من البقاء على إتصالكم بالإنترنت وسنظل ننقل كل أخباركم إلى العالم”.

وأضاف البيان : ” وكبداية، وقد وضعنا حزمتنا التي تحتوي على تعليمات باللغتين العربية والإنجليزية التي يمكن أن تساعدكم في حال حاولت الحكومة الإسرائيلية محاولة قطع الإتصال بالإنترنت. كما أنها تحتوي على معلومات مفيدة عن التهرب من مراقبة الجيش الإسرائيلي وبعض النصائح للإسعافات الأولية وغيرها من المعلومات المفيدة.  سوف نستمر في توسيع وتحسين هذه الحزمة في الأيام القادمة، وسوف نقوم بإرسال كل الوسائل التي في حوزتنا. نحن نشجعكم على تحميل هذه الحزمة، ونشرها مع الفلسطينيين زملائكم بكل ما أوتيتم من قوة.

وإختتم البيان : ” سنكون معكم. مهما بدا الظلام ، مهما شعرتم بالوحدة نحن معكم،  نحن معكم و لتعلم إسرائيل أن عشرات الآلاف من الأنونيموس معكم وسنعمل بلا كلل على مدار الساعة لنجلب لكم كل العون والمساعدة التي نستطيع عليها. نحن المجهولون..نحن في كل مكان..نحن الجيوش..نحن لا نغفر..نحن لا ننسى..إلى ظالمي الأبرياء من الشعب الفلسطيني، لقد فات الأوان.” إلى هنا.

Advertisements